fbpx
  • بحث

آل البرزاني: من جمهورية مهاباد إلى حلم دولة كردستان

إعداد:

مقدمة

يقول “لا أصدقاء لنا سوى الجبال”، بالنسبة لهم كان الجبل صديق من لا صديق له وأصبح ملتصقاً بهم عبر عقود من الكفاح. حيث وجد الشعب الكردي نفسه وحيداً مع الجبل في فترات عديدة من تاريخه الطويل مع النضال. تجربة في إقليم من أكثر التجارب ثراء في ملف شائك تتصارع فيه الهويات القومية والإثنية في منطقة الشرق الأوسط عبر التاريخ، هذا التاريخ الذي سطره مقاتلوهم قبل أن يكتبه المؤرخون.

ينتمي الأكراد إلى قومية موزعة بين عدة دول دون أن تكون لديها دولة، وهذه الظاهرة يسميها علماء السياسة الأمم التي لا دول لها “nations stateless”، حيث يتوزع الأكراد على أربع دول (العراق، سوريا، تركيا وإيران) تقع في قلب العالم الإسلامي، وهم بذلك يحتلون مكانة متميزة في خريطة الجيوبولتيك الإسلامية، مما يؤهل الأكراد لامتلاك أهم عوامل الوحدة، وفي الوقت نفسه من أخطر أسباب التمزيق في المنطقة، حسب الخيارات السياسية والاستراتيجية التي يتبنوها.    

حلم إقامة كردستان الكبرى الذي راود الأكراد وعلى رأسهم البرزانيين منذ زمن طويل، بدأ في “مهاباد” بإيران، موطن أول جمهورية كردية معاصرة عام 1945. ومن جمهورية مهاباد إلى حلم دولة كردستان العراق لم تكن رحلة آل خالية من النضال والصراعات وحتى الحروب سواء داخل البيت الكردي أو خارجه. فهل تبخر حلم البرزانيين بقيام دولة كردية مستقلة بفشل استفتاء الاستقلال؟ وماهي تداعيات هذا الفشل السياسي على أكراد العراق عموماً وعلى آل خصوصاً؟

   تأتي هذه الدراسة للغوص في تاريخ ونضال البرزانيين والأمة الكردية من خلال تحليل التفاعلات السياسية داخل الساحة الكردية، وستعمل على رصد وتوصيف العلاقات بين المكونات الكردية المختلفة من جهة والأكراد والدول التي تحيط بهم من جهة ثانية. كما تسعى إلى تقييم سياسات البرزانيين وما حققوه من نجاحات وما عانوه من إخفاقات منذ تأسيس أول جمهورية -مهاباد- للأكراد إلى حلم تأسيس الدولة الكردية في العراق. فضلًا عن تسليطها الضوء على عشيرة وموقع البرزانيين بين القبائل الكردية، كما تستعرض علاقة الأكراد بالعرب وبإسرائيل ومدى ثأثيرها على النضال الكردي. سنتناول كل ذلك من خلال المحورين التاليين:

المحور الأول: عائلة البرزاني: تاريخها، نضالها وعلاقتها بباقي القوى الكردية

  1. البرزانيون بين العشيرة والموقع السياسي.
  2. نضال البرزانيين والأمة الكردية قبل تأسيس جمهورية مهاباد.
  3. الصراع الكردي/الكردي.

المحور الثاني: البرزانيون والعلاقة مع دول الجوار وحلم الدولة الكردية

  1. الكرد والعرب وإسرائيل.. أية علاقة؟
  2. البرزاني والعلاقات الكردية التركية الإيرانية.
  3. مسعود البرزاني وحلم الدولة الكردية.
لقراءة الدراسة كاملةً وتحميلها كملف pdf: آل البرزاني..
من جمهورية مهاباد إلى حلم دولة كردستان

لغة المنشور: العربية

اترك رد