الشرق الأوسط في الصحف العالمية

الخميس 03 آذار: بوتين وبشار يتبنون قصف المستشفيات كاستراتيجية حرب والسيسي لمؤيديه”ماتسمعوش كلام حد غيري”

0b89abb7bd6e1998ff51b62142319331

انتقال السياسة الخارجية الأمريكية إلى عالم الخيال، وحلول الظلام فجأة على دون سبب معروف، وتلفيق حزب الله بيان استعادة جثمان قائده فياض بينما في الحقيقة كان يتواصل مع داعش لعقد صفقة تبادل، وتوثيق المنظمات الدولية استخدام بوتين وبشار قصف المستشفيات كاستراتيجية حرب، وتدمير التحالف مخازن سلاح ومنشأة نفطية تابعة لداعش، واعتقال تركيا 16 مشتبها في انتمائهم لتنظيم الدولة قبل اجتيازهم الحدود، وتغيُّر لهجة الإعلام المصري المؤيد للسيسي جزئيًا بما دفع الجنرال السابق إلى تحذير المصريين “ماتسمعوش كلام حد غيري”!

الانتقال إلى عالم الخيال

نشرت صحيفة يديعوت أحرونوت مقالا لـ جاي بخور حول الهدنة السورية، استهله بالقول: لا يتحدث الأمريكيون حول أي انتهاكات لوقف الأعمال العدائية في سوريا، لأنهم لا يعتبرون أن هناك أي انتهاكات. بينما تدفع أوروبا ثمن السياسات الخارجية الأمريكية الفاشلة، في حين تقف اسرائيل ثابتة.

وتعليقًا على تصريحات المتحدث باسم الخارجية الأمريكية التي نفى فيها ورود أي تقارير اليوم حول انتهاك وقف إطلاق النار، قال الكاتب الإسرائيلي: “كيف يمكن ألا يعرف الأمريكيون بشأن هذه الانتهاكات؟ لأن السياسة الأمريكية في سوريا انتقلت إلى عالم الخيال: إذا تظاهرنا فقط، ربما سيكون هناك وقف لإطلاق النار”.

ظلام مفاجئ

ونشرت سي بي إس نيوز تقريرا حول استمرار الهدنة في ظل انقطاع الكهرباء غير المبرر يوم الخميس، مشيرة إلى أن الانقطاعات السابقة كان يلقى باللائمة فيها على هجمات المتمردين التي تستهدف شبكة الكهرباء.

وفي السياق ذاته، أشار موقع ديبكا فايل إلى أنه من غير المتوقع أن تعود الكهرباء إلى معدلاتها السابقة قبل منتصف الليل، مشيرًا أيضا إلى أنه لم يتم الكشف بعد عن السبب الحقيقي للانقطاع.

بيان حزب الله الملفق

ونشرت صحيفة جيروزاليم بوست تقريرا لـ مايان جروسمان عن توصل تنظيم الدولة وحزب الله في سوريا بسرعة إلى اتفاق لتبادل الأسرى “فيما يشير إلى أن كلا المنظمتين الإرهابيتين اللتين تتنافسان على الهيمنة في سوريا قد تجمعهما في الواقع علاقات عمل راسخة”.

وأوضحت الصحيفة الإسرائيلية أن صفقة التبادل تمت الأسبوع الماضي في أعقاب كمين نصبته داعش لمجموعة من مقاتلي حزب الله في محافظة حلب شمال سوريا، أسفر عن أسر القائد الكبير في حزب الله، علي فياض.

وفي حين أعلن حزب الله لأنصاره أنه أطلق عملية عسكرية لاستعادة جثث مقاتليه المفترض أنهم قتلوا، كان الحزب في الواقع يجري اتصالات مع داعش لتنفيذ صفقة تبادل الأسرى، ما يشير إلى أن بيان حزب الله يوم 29 فبراير حول استعادة جثة “الشهيد فياض” كان ملفقًا.

قصف المستشفيات.. استراتيجية حربية 

واتهمت منظمة العفو الدولية القوات الحكومية الروسية والسورية باستهداف المستشفيات كاستراتيجية حربية في الصراع السوري، مشيرة إلى أن الهجمات ضد المرافق الطبية تهدف إلى تمهيد الطريق للقوات البرية الموالية للحكومة للمضي قدما في شمال حلب.

تدمير مخازن سلاح ومنشأة نفطية

وذكر موقع بزنس إنسايدر أن الضربات الجوية التي شنها التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية ضد تنظيم الدولة يومي 24 و25 فبراير دمرت منشأت لإنتاج وتخزين العبوات الناسفة ومنشأة لمعالجة النفط قرب ميدنتي القائم العراقية وأبو كمال السورية.

اعتقال 16 داعشيا في تركيا

وأفادت صحيفة حرييت ديلي نيوز باعتقال 16 مشتبها في انتمائهم لداعش جنوبي تركيا قبل تسللهم إلى سوريا للانضمام إلى القتال في البلد الذي دمرته الحرب. ومن بين الـ16 معتقلا، 12 من جنسيات أجنبية، اعتقلوا يوم 2 مارس في مقاطعة قهرمان قرب الحدود السورية.

عبثية حوارية وتحوّل إعلامي 

وانتقدت أسبوعية الإيكونوميست البريطانية عبثية البرامج الحوارية المصرية التي تمثل أبواقا لنظام السيسي وتقدم في غالب الأحيان صراخا لا معنى له، على حد وصف المجلة.

لكنها أشارت أيضا إلى أن بعض الضيوف شددوا لهجتهم في الآونة الأخيرة، منتقدين ضعف الأداء الاقتصادي للحكومة، من بين أمور أخرى. فيما دفع مقتل الطالب الإيطالي مؤخرًا عددًا قليل إلى التساؤل، وإن بشكل غير مباشر، حول ما إذا كانت الدولة ضالعة في الحادث، حسبما تشير الأدلة.

وختمت المجلة بالقول: “لعل استشعار هذا التحول هو الذي حمل السيد السيسي على تحذير المصريين “ما تسمعوش لحد غيري. أنا باتكلم بجد”.

حكايات سورية

وأعلن بروكنجز عن استضافة مشروع علاقات الولايات المتحدة مع العالم الإسلامي يوم 19 فبراير حوارا مع أربعة لاجئين سوريين لسماع حكاياتهم الشخصية عن الحياة كمواطنين سوريين، ولاجئي حرب، وأمريكيين.

صراع الأفيال

وتحت عنوان “حينما يتصارع الأفيال” نشرت مجلة إيكونوميست تقريرا حول الصراع بين المملكة العربية والسعودية وإيران والتأثيرات السلبية لهذه المعركة على لبنان، بما يجعلها أقل أمنا، في ظل التهديدات التي تواجهها من الجوار السوري ومن الإرهابيين في الداخل.