Welcome to Idrak - إدراك   Click to listen highlighted text! Welcome to Idrak - إدراك
الشرق الأوسط في الصحف العالمية تقارير دورية

الثلاثاء 06 كانون الأول: النظام وروسيا والصين يرفضون وقف إطلاق النار في حلب والسعودية تحكم باعدام 15بتهمة التجسس لصالح إيران

The sun rises while smoke is pictured near Aleppo's historic citadel, as seen from a government-controlled area of Aleppo

– النظام السوري وروسيا والصين يرفضون وقف إطلاق النار في حلب

– السعودية تحكم بإعدام 15 وسجن 17 بتهمة التجسس لإيران

– اتفاقية لتبادل العملة بين مصر والصين بقيمة 2.6 مليار دولار

– أكبر حادث غرق مهاجرين في 2016 بدون تحقيق حتى الآن

– هل يستطيع ترامب حقًا تمزيق الاتفاق النووي إلى أشلاء؟

– لايف ليك (فيديو): شيشانيون يستعدون للانتشار في

– تشديد عقوبة ختان الإناث إلى السجن 15 عاما في مصر

– الهند توفر تأشيرة طبية للمصرية “الأثقل في العالم”

– مصر.. كشف شبكة للاتجار بالأعضاء واعتقال 45 شخصا ومصادرة ملايين الدولارات

– بن كاسبيت- المونيتور: الالأزمة المصرية-السعودية تقلق إسرائيل

النظام السوري وروسيا والصين يرفضون وقف إطلاق النار في حلب

رفض النظام السوري أي وقفٍ لإطلاق النار في حلب إذا بقي المتمردون داخلها، ومن المتوقع أن يناقش المسؤولون الأمريكيون والروس هذا الأسبوع ملف انسحاب قوات المعارضة من المناطق الشرقية. وأكد مسؤول أمريكي لوكالة رويترز أن واشنطن ستقبل ذلك كخطوة لإنقاذ الأرواح.

وتصف الحكومة السورية كل الجماعات المتمردة التي تقاتل لإسقاط الرئيس بشار الأسد بأنهم إرهابيون، بما في ذلك المجموعات التي تدعمها الولايات المتحدة وتركيا ودول الخليج، وكذلك المسلحين الجهاديين.

في السياق ذاته، اعترضت روسيا والصين على قرار مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة لوقف إطلاق النار لمدة أسبوع، وتجادل موسكو بأن المتمردين استخدموا هذا التوقف في القتال سابقًا لتعزيز مواقفهم، ما تسبب في مزيد من القتال وإلحاق الأذى بالمدنيين.

السعودية تحكم بإعدام 15 وسجن 17 بتهمة التجسس لإيران

نقلت وكالة أسوشيتد برس خبر الحكم القضائي الذي أصدرته السعودية بإعدام 15 شخصًا، وسجن آخرين لفترات متباينة، بتهمة الانضمام إلى خلية تجسس إيرانية.

اعتبرت الوكالة هذا الحكم “مؤشرًا على استمرار التوتر بين القوتين الشرق أوسطيتين”.

شمل الحكم الذي أصدرته المحكمة الجنائية في الرياض 32 شخصًا، من بينهم 30 سعوديًا وإيراني وأفغاني، دون إعلان أسماء المتهمين.

من جانبها، انتقدت منظمة العفو الدولية وقائع المحاكمة، ووصفتها بأنها صورة زائفة للعدالة، وانتهاكا خطيرًا لحقوق الإنسان”. فيما لم يصدر رد فعل فوري من طهران حتى موعد إعداد التقرير.

اتفاقية لتبادل العملة بين مصر والصين بقيمة 2.6 مليار دولار

وقعت مصر والصين اتفاقية لتبادل العملة بقيمة 2.6 مليار دولار، بما يعزز الاحتياطيات الأجنبية المصرية بعد تعويم الجنيه الشهر الماضي، حسب بلومبرج.

الاتفاق الذي وقعه البنك المركزي في كلا البلدين مدته ثلاث سنوات لتبادل 18 مليار يوان مقابل الجنيه المصري، وأوضح الجانب الصيني أن الصفقة قابلة للتمديد.

“زيادة الاحتياطيات تعني امتلاك البنك المركزي قوة أكبر، ينبغي أن تعزز الثقة في الجنيه ودعم عملية تعويم”، وفق تصريحاتٍ نقلتها الشبكة عن هاني فرحات، كبير المحللين الاقتصاديين في بنك “سى آى كابيتال”.

يضيف “فرحات”: “مع هذه الصفقة، يصبح من المرجح جدا أن يتمكن البنك المركزي من الوصول إلى الاحتياطيات المستهدفة البالغة 25 مليار دولار بحلول نهاية العام”.

أكبر حادث غرق مهاجرين في 2016 بدون تحقيق حتى الآن

تخطط وكالة تطبيق القانون الأوربية (يوروبول) للتحقيق في ما يُعتَقَد أنه أكبر حادث غرق لقارب مهاجرين في عام 2016.

جاء ذلك في أعقاب تحقيق بثه برنامج نيوز نايت. ويعتقد أن أكثر من 500 شخص لقوا حتفهم في حادث غرق يوم 9 أبريل، لكن لم يُجرى أي تحقيق رسمي في هذا الشأن.

ويؤكد البرنامج الذي تذيعه بي سي أن القارب أبحر من مصر، وليس ليبيا كما ذكرت مفوضية شؤون اللاجئين في ذلك الوقت.

وتقدر الأمم المتحدة عدد الضحايا الذين لقوا حتفهم هذا العام، أثناء محاولتهم عبور البحر الأبيض المتوسط، بـ4663 شخصًا؛ ما يجعله العام الاكثر دموية على الإطلاق. بيدَ أن التحقيقات لا تشمل في الغالب حطام القوارب الغارقة.

هل يستطيع ترامب حقًا تمزيق الاتفاق النووي إلى أشلاء؟

بعد فترة وجيزة من إعلان فوز “ترامب”، ذكرت وكالة رويترز أن نتيجة الانتخابات تضع JCPOA خطة العمل المشتركة الشاملة على “أرضية مهزوزة”، وببساطة قال معلق مُطَّلِع: “قولوا: وداعا للاتفاق الإيراني”.

لكن دانيال واجنر، مدير مؤسسة Risk Cooperative يأى، في مقال نشرته النسخة الإنجليزية من موقع/مدونة هافنجتون بوست الأمريكي، أنه حتى في حال اتخذ “ترامب” إجراءات لعرقلة تطبيق الصفقة، فإنه لن يتمكن وحده من تمزيق الاتفاق النووي إلى أشلاء.

يستند “واجنر” في تحليله المنشور تحت عنوان “هل بإمكان الصفقة النووية الإيرانية البقاء على قيد الحياة في فترة ولاية ترامب؟” إلى حقيقة أن خطة JCPOA ليست مجرد اتفاق ثنائي بين واشنطن وطهران، وإنما صفقة بين سبع حكومات، كثير منها لا يشارك ترامب مشاعره.

وختم الكاتب بالقول: في نهاية المطاف، يوجد انقسام كبير حول الرئيس المنتخب، ترامب، وشرعيته تواجه بالفعل تحديات كبيرة من قطاعات واسعة من سكان الولايات المتحدة، وبالتالي سوف تضطر إدارته إلى التعامل سياسيًا بحذر.

* عناوين أخرى:

لايف ليك (فيديو): شيشانيون يستعدون للانتشار في سوريا

تشديد عقوبة ختان الإناث إلى السجن 15 عاما في مصر

الهند توفر تأشيرة طبية للمصرية “الأثقل في العالم”

مصر.. كشف شبكة للاتجار بالأعضاء واعتقال 45 شخصا ومصادرة ملايين الدولارات

بن كاسبيت- المونيتور: الالأزمة المصرية-السعودية تقلق إسرائيل

Click to listen highlighted text!