الشرق الأوسط في الصحف العالمية تقارير تقارير دورية

الخميس 07 كانون الأول: احتجاجاتٌ شعبية وتحركاتٌ دولية ومعارضة داخلية ضدّ قرار ترامب بشأن القدس وبوتين يعلن انتصاراً على داعش في سوريا

daily report
daily report

حماس: العنف سيجتاح المنطقة.

مسؤول بفتح يدعو إلى احتجاجات “غير عنيفة” و “غير مسلحة”.

ماذا يعني اعتراف الولايات المتحدة بالقدس عاصمة لإسرائيل؟

الرئيس الفرنسى يصل إلى قطر وسط المقاطعة العربية للدوحة.

الاحتجاجات تندلع في غزة ..الفلسطينيون يردون بغضب على قرار ترامب.

مصادر دبلوماسية: مجلس الأمن الدولي يجتمع يوم الجمعة لمناقشة موضوع القدس.

الدفاع والخارجية ووكالة المخابرات المركزية الأمريكية تعارض قرار ترامب.

اليمن بعد صالح والفراغ في السلطة وضع جديد وخطير.

بالنسبة لترامب، السفارة في القدس هو قرار سياسي، وليس دبلوماسياً.

“الخلافة السيبرانية” لداعش هي أكبر تهديد، وسط مخاوف من هجمات عيد الميلاد.

تنظيم الدولة يبدأ تراجعاً جماعياً من سوريا والعراق إلى شمال أفريقيا.

ترامب يحث السعوديين على السماح فوراً بمرور المساعدات إلى اليمن.

بوتين يعلن انتصاراً في سوريا ويسعى للمشاركة في حرب داعش في العراق.

قبل أن تقرر من الذي يحكم القدس، يحب أن تقرر ما هي القدس؟

كيف سيغير قرار ترامب السياسة الفلسطينية؟

إسرائيل ناشيونال نيوزحماس: العنف سيجتاح المنطقة.

حذر إسماعيل هنية زعيم حركة المقاومة الإسلامية مجدداً من الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، مؤكداً أن هذا الإعلان يظهر “هجوماً سافراً ضد الأمة الإسلامية والعربية”، وفقاً لما ذكرته قناة الجزيرة. وقال إن الرد على مثل هذا القرار لن يقتصر على “فلسطين”، ولكنه سيكتسح المنطقة، وقال: “لا أحد يستطيع أن يتنبأ بما سيحدث بعد إعلان ترامب”، كما قال هنية إنه تحدث مع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، وأكد له ضرورة وضع حد لعملية السلام. وفي هذا السياق قال هنية إن عباس قال له إنه يعتزم أن يعلن رداً على إعلان ترامب بأن الولايات المتحدة لم يعد لها دور في عملية السلام.

جيروزاليم بوستمسؤول بفتح يدعو إلى احتجاجات “غير عنيفة” و”غير مسلحة”.

دعا عضو اللجنة المركزية لحركة فتح ناصر القدوة إلى المشاركة في احتجاجات “غير عنيفة” و”غير مسلحة” ضد قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بعد اعترافه بالقدس عاصمة إسرائيل. وقال: “نحن ندعو إلى المشاركة الفعلية في مختلف أشكال الغضب”، وأضاف قدوة السفير السابق لدى الأمم المتحدة: “أننا ندعو إلى أن يتم هذا التعبير عن الغضب بطريقة غير عنيفة وغير مسلحة”.

الغارديانماذا يعني اعتراف الولايات المتحدة بالقدس عاصمة لإسرائيل؟

دانت معظم دول العالم الخطوة التي أقدم عليها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وفي هذا الصدد تساءلت صحيفة الغارديان عن معنى حركة ترامب المثيرة للجدل بالنسبة للاعبين الرئيسيين؟ وقالت الغارديان إن هذه الخطوة تعني “قتل عملية السلام” بين الفلسطينيين وإسرائيل، كما أنها ستقضي على آمال ومطالب الفلسطينيين بخصوص القدس الشرقية كعاصمة للدولة الفلسطينية مستقبلاً لأن إسرائيل تريد القدس “أبدية وغير مقسمة “، كما أشارت الصحيفة إلى التداعيات الإقليمية والدولية لهذا القرار وما سينجم عنه من زعزعة الاستقرار في المنطقة المتقلبة. أبدت الدول الأوروبية قلقها الشديد إزاء القرار، كما عبرت الطائفة المسيحية على لسان البطريركية الأرثودوكسية اليونانية عن رفضها لقرار ترامب، وقولها إنه سيؤدي إلى ضرر لا يمكن إصلاحه وسيرفع من مستوى الكراهية والعنف في الأراضي المقدسة.

فوكس نيوزالرئيس الفرنسي يصل إلى قطر وسط المقاطعة العربية للدوحة.

وصل الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إلى قطر في زيارة تستغرق يوماً واحداً للبلاد وسط مقاطعة للدوحة من قبل أربع دول عربية. وسيزور ماكرون القوات الفرنسية المتمركزة في البلاد، وسيلتقي بأمير قطر. جاءت زيارة ماكرون بعد اجتماع مجلس التعاون الخليجي الذي كان سيستمر يومين، والذي انهار في غضون ساعات قليلة بسبب الأزمة الدبلوماسية المستمرة حول قطر. كما من المتوقع أن تبرم العديد من العقود الاقتصادية بين قطر وفرنسا.

الإندبندنتالاحتجاجات تندلع في غزة.. الفلسطينيون يردون بغضب على قرار ترامب.

اندلعت احتجاجات في جميع أنحاء غزة رداً على إعلان دونالد ترامب التاريخي والمثير للجدل أن القدس هي عاصمة لإسرائيل. وقد حطم القرار عقوداً من السياسة الخارجية الأمريكية، وأثار استجابة غاضبة من الفلسطينيين الذين نزلوا إلى الشوارع وحرقوا الأعلام والإطارات، وهتفوا بشعارات مناهضة للولايات المتحدة.

رويترزمصادر دبلوماسية: مجلس الأمن الدولي يجتمع يوم الجمعة لمناقشة موضوع القدس.

ذكر دبلوماسيون يوم الأربعاء أن مجلس الأمن الدولي سيجتمع يوم الجمعة بناء على طلب ثماني دول في مجلس الأمن المكون من 15 عضواً، بشأن قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل. وقال دبلوماسيون إنه طُلب من الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس اجتماع علني لمجلس الأمن، قدمت الطلب كل من فرنسا وبوليفيا ومصر إايطاليا والسنغال والسويد وبريطانيا وأوروغواى.

تايمز أوف إسرائيلالدفاع والخارجية ووكالة المخابرات المركزية تعارض قرار ترامب.

قالت تايمز أوف إسرائيل إن كبار المسؤولين في إدارة ترامب قد اعترضوا على اعتراف الرئيس بالقدس عاصمة لإسرائيل يوم الاربعاء، ونصحوا دونالد ترامب بعدم الإخلال بالوضع القائم في المنطقة، وفقاً لما ذكرته شبكة (سي إن إن) الإخبارية. وذكرت مصادر إدارية رفيعة المستوى أن وزير الخارجية الأمريكى ريكس تيلرسون، ووزير الدفاع جيمس ماتيس ومدير وكالة المخابرات المركزية مايك بومبيو قد احتجوا على القرار. وفى الوقت نفسه، ذكر أن مبعوثي السلام لترامب الممثل الخاص للمفاوضات الدولية جيسون غرينبلات وصهره ومستشار السياسي الرئيسي جاريد كوشنر قد أيدوا هذه الخطوة، ولكنهما نصحاه بتأجيل نقل السفارة الأمريكية إلى القدس. وقال ترامب إنه أصدر تعليمات للمسؤولين بالبدء في التحضير لهذه الخطوة.

المونيتوراليمن بعد صالح والفراغ في السلطة وضع جديد وخطير.

نشرت المونيتور مقالاً حول مرحلة ما بعد صالح في اليمن، مشيرة إلى أن الوضع متجه إلى الأسوأ بسبب فراغ السلطة الذي أصبح واضحاً بعد مقتل صالح على أيدي المتمردين الحوثيين، ووصفت ذلك “بنهاية فصل من التاريخ”، حيث مارس صالح براعته السياسية ليظل مؤثراً للغاية في البلاد حتى بعد رحيله عن السلطة عام 2012. ومع ذلك كان قراره بإنهاء تحالف قواته مع الحوثيين وفتح الحوار مع التحالف العربي الذي تقوده السعودية نهاية لحياته. كما أضافت المونيتور أن السلام والأمن على المدى الطويل في اليمن يتطلبان تسوية سياسية تمكن جميع الأطراف، بما في ذلك التحالف العربي، من الالتقاء والحوار.

نيويورك تايمزبالنسبة لترامب، السفارة في القدس هو قرار سياسي، وليس دبلوماسياً.

حاولت نيويورك تايمز القيام بقراءة قبلية لقرار ترامب، وركزت على مرحلة ما قبل وصوله للرئاسة حيث قالت إنه قبل عشرة أيام من تولي دونالد ترامب منصبه، ذهب شيلدون ج. أديلسون إلى برج ترامب لعقد اجتماع خاص. وبعد ذلك دعا السيد أديلسون، الملياردير المتبرع الجمهوري، الصديق القديم، مورتون أ. كلاين، لإبلاغه بأن السيد ترامب أخبره بأن نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس سيكون أولوية رئيسية. قال السيد كلاين، رئيس المنظمة الصهيونية الأمريكية، وهي جماعة متشددة مؤيدة لإسرائيل: “هذا شيء في قلبه وروحه”. كان على الرجلين الانتظار ما يقرب من عام، ولكن يوم الأربعاء، وقف السيد ترامب تحت صورة جورج واشنطن ليعلن أنه اعترف رسمياً بالقدس عاصمة لإسرائيل وفي محاولة لنقل السفارة إلى المدينة المقدسة المتنازع عليها. وفي حين أن الرؤساء السابقين جعلوا ذلك وعداً كبيراً للحملة، إلا أنهم فشلوا في تحقيق ذلك. وبالنسبة للسيد ترامب، فإن وضع القدس كان دائماً ضرورة سياسية أكثر منه معضلة دبلوماسية. واعترف ترامب بالطبيعة الاستفزازية لقراره.لكن ذلك لا يختلف عن قراراته التي اتخذها من قبل مثل قرار الانسحاب من اتفاق باريس للمناخ أو التنصل من الاتفاق النووي الإيراني، ترامب متمرد سياسي وتحدى العقيدة السياسة الخارجية نيابة عن الناس، وقال كريستوفر رودي، وهو مسؤول تنفيذي في وسائل الإعلام الإخبارية وصديق السيد ترامب: “الناس يستيقظون على حقيقة أن الرئيس لا يرى الرمادي. إنه فخور جدا لأنه حقق الكثير من وعود الحملة، وقرار السفارة هو خطوة أخرى مهمة يقوم بها”.

نيوزويك“الخلافة السيبرانية” لداعش هي أكبر تهديد، وسط مخاوف من هجمات عيد الميلاد

قال رئيس لجنة الأمن الداخلي بمجلس الشيوخ يوم الأربعاء، في مؤتمر صحفي حول التهديدات الإرهابية، إن السناتور رون جونسون حذر من أنه لا ينبغي أن يكون هناك سوء فهم حول التهديد المتبقي من جماعات مثل داعش، على الرغم من العديد من الانتصارات الكبيرة ضد المجموعة من قبل التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة في الأشهر الأخيرة، “من الجيد أننا قد طردنا الخلافة إقليمياً، لكن ثمة تهديد آخر وهو الخلافة السيبرانية. وقد يكون ذلك تهديداً أكثر استمراراً وطويل الأمد”. وقال نيكي فلوريس مساعد مدير مكافحة الإرهاب في مكتب التحقيقات الاتحادي (إف بي آي) إن استخدام التكنولوجيا من قبل جماعات مثل داعش يؤكد التهديد الإرهابي الذي تواجهه الولايات المتحدة.

كايرو نيوزتنظيم الدولة يبدأ تراجعاً جماعياً من سوريا والعراق إلى شمال أفريقيا.

قالت كايرو نيوز إن مسلحين من داعش في سوريا والعراق ينسحبون بأعداد كبيرة من سوريا والعراق إلى مصر ودول أخرى في شمال أفريقيا بعد سلسلة من الهزائم الكبرى في جميع أنحاء بلاد الشام؛ ممَّا جعلهم يفقدون قاعدتهم الإقليمية الأساسية. وعلى مدى الأيام القليلة الماضية بدأت وسائل الإعلام التركية والكردية ومصادر وسائل الإعلام الاجتماعية بالإبلاغ عن أن مقاتلي تنظيم الدولة يمرون عبر سوريا بهدف الوصول إلى شمال أفريقيا. وبطبيعة الحال، تتبادل وسائل الإعلام التركية والكردية اللوم لمثل هذا التطور. في حين أنه لا يمكن أن يكون هناك شك في أن مقاتلي داعش يتم مساعدتهم سراً من قبل قوى خارجية و/أو جماعات مسلحة أخرى في سوريا.

فويس أوف أمريكاترامب يحث السعوديين على السماح فوراً بمرور المساعدات الى اليمن.

طلب الرئيس دونالد ترامب من المسؤولين الأمريكيين حث المملكة العربية السعودية على السماح بمرور المساعدات لليمن خاصة الوقود والأغذية والأدوية. وفي بيان قصير يوم الأربعاء، قال ترامب: “يجب أن يتم ذلك لأسباب إنسانية على الفور”، قائلاً إن الشعب اليمني “في حاجة ماسة إليه”. ويتولى التحالف بقيادة السعودية حملة جوية وأرضية لدفع المتمردين الحوثيين المدعومين من إيران إلى خارج اليمن.

أنتي ووربوتين يعلن انتصاراً في سوريا ويسعى للمشاركة في حرب داعش في العراق.

ادعى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن “انتصاراً كاملاً” قد سجل على قوات داعش داخل سوريا، وأن الفصيل كان مطروداً بالكامل من جانبي نهر الفرات. وفي سوريا، يرى بوتين أن التركيز يتحول الآن نحو العملية السياسية. وقد دعت روسيا إلى إصلاح سياسي كبير داخل سوريا، على الرغم من معارضة العديد من المتمردين لأي “إصلاح” في ظل استمرار حكم الأسد، أو ينطوي على انتخابات يمكن للمسؤولين الحاليين المشاركة فيها، وأشار مسؤولو الدفاع الروس أيضاً إلى أنهم مهتمون بالمشاركة في حرب داعش في العراق المجاور.

ناشيونال إنترستقبل أن تقرر من الذي يحكم القدس، يحب أن تقرر ما هي القدس؟

كتبت ناشيونال إنترست مقالاً تشرح فيه طبيعة الخصوصية الدينية والقدسية التي تتمتع بها القدس، وقالت إن هناك عدة طرق لتصور مركزية القدس في الصراع الإسرائيلي الفلسطيني، واحد منها يتجسد في البعد الديني والتاريخي الذي يجعل من المدينة نقطة مركزية في الصراع ليس فقط لدى المسلمين بل لدى الديانات الثلاث، ولذلك حذر الكثيرون الرئيس دونالد ترامب من إعلان اعتراف الولايات المتحدة بالقدس عاصمة لإسرائيل؛ بسبب المخاوف من سيطرة الإسرائيليين على أكثر المواقع الدينية المقدسة في المدينة.

ومع ذلك فإن الموقف الأمريكي السابق لأوانه من القدس سيلفه غموض حول المدينة؛ أي مسألة ما هي القدس فعلاً. في هذا الصدد قالت كاتبة المقال كان يجب على  الموقف الأمريكي أن يرتكز على واقع المدينة اليوم، بدلاً من اتخاذ قرارات استفزازية، كما اتهمت إسرائيل بمحاولة تغيير واقع القدس وتاريخها ليتناسب مع أهدافها الاستراتيجية والرمزية والسياسية، وقرار ترامب يعد ضوءاً أخضر لإسرائيل لإدارة المدينة بالطريقة التي تشاء وإعادة رسم واقعها من جديد.

فورين أفيرزكيف سيغير قرار ترامب السياسة الفلسطينية؟

قالت الفورين أفيرز إن قرار ترامب سيغير السياسة الفلسطينية الحالية، وإن وظيفة عباس ستصبح أصعب بكثير لسببين: الأول متعلق بالحراك الذي يلي قرار ترامب، والثاني متعلق بموقعه وموقفه من المفاوضات. إن الرئيس الفلسطيني لم يكن أمامه سوى خيار يدين بشدة التغيير في السياسة الأمريكية حفاظاً على مكانته الداخلية؛ حيث لا يمكن لأي زعيم فلسطيني، ولا سيما إن كان ضعيفاً مثل عباس، أن يكون قادراً على السباحة ضد تيار الاحتجاج الذي سيرتفع قريباً رداً على إعلان ترامب. كما لا يمكن لعباس أن يكون أكثر ليونة ضد الإعلان من حماس والجهات الفاعلة الأخرى في المنطقة: مصر والأردن والمملكة العربية السعودية وتركيا، التي دانت بالفعل القرار. الأمر الثاني متعلق بالمفاوضات؛ فلطالما راهن عباس على الحل السياسي والسلمي والذي كانت تقوم فيه الولايات المتحدة بدور الوسيط، لكن عباس متأكد الآن من أن الولايات المتحدة لم تعد كذلك واتخذت موقفاً مع طرف “إسرائيل” ضد طرف آخر “فلسطين”.

عناوين أخرى:

الفورين بوليسي: ترامب يخرب عملية السلام الخاصة به.

ميدل إيست آي: محور الأوتوقراطيين العرب يقف وراء دونالد ترامب.

الواشنطن بوست: خطاب ترامب يثير مشاهد من الفرح والغضب.