fbpx

الخميس 08 آذار: إيران تجرب أسلحة كيميائية في سوريا واجتماع قمة سعودي إسرائيلي في مصر

‍‍‌‌ آمال وشنان – نادين إغبارية

‍‌

إيران تجرب أسلحة كيميائية في سوريا والمنظمات الإنسانية تؤجل إدخال المساعدات إلى الغوطة
سوريا تدخل فصلاً جديداً من الرعب والأسد يتقدم داخل الغوطة
“حليف لا غنى عنه”:  منظمة الأيباك تشيد بدولٍ عربية
تركيا تطلب من الولايات المتحدة منع الأكراد من تحويل المقاتلين إلى غربي سوريا، والسعودية تصنفها ضمن محور الشر.
ماكرون: سيأتي يوم ستعترف فيه فرنسا بالقدس عاصمة لإسرائيل واجتماع قمة عودي إسرائيلي في مصر 
أعمال شغب ضد المسلمين في سريلانكا
الولايات المتحدة تدرس بيع طائرات F-35 للإمارات العربية

إيران تجرب أسلحة كيميائية في سوريا والمنظمات الإنسانية تؤجل إدخال المساعدات إلى الغوطة

في الشأن السوري نشرت إسرائيل ناشيونال نيوز خبراً بعنوان “جنرال سوري سابق: إيران تجرب أسلحة كيميائية في سوريا” قالت فيه إن جنرلاً سابقاً في الجيش السوري انشق عن النظام هذا الأسبوع صرح أن إيران تبني وتنفذ اختبارات على صواريخ قصيرة إلى متوسطة المدى مزودة برؤوس حربية كيميائية في سوريا. زاهر السكات، الذي يدير الآن وكالة مراقبة الأسلحة الكيميائية في بروكسل، قال: “لا تزال إيران موردًا مركزيًا للأسلحة الكيماوية للنظام السوري، إلى جانب التطوير المستقل للأسلحة الكيميائية في الأراضي السورية”. وذكر كذلك أن “جزءًا كبيرًا من مخزون الأسلحة الكيميائية المخبأة عن المفتشين الدوليين قد تم نقلها أيضًا إلى حزب الله”. وأضاف: “في ثلاثة مراكز مختلفة من سوريا، يطور علماء وفنيون وعسكريون إيرانيون صواريخ ذات رؤوس حربية كيميائية يتراوح مداها بين 5 وإلى 35 كيلومترًا لاستخدامها في العمليات العسكرية داخل الأراضي السورية، ولكن أيضًا لعمليات عبر الحدود”. وقال إن الجيش السوري والمليشيات الموالية للنظام تشن هجمات يومية على السكان باستخدام غاز الكلور. قال الساكت إنه أُمر باستخدام الأسلحة الكيميائية 3 مرات عندما كان جنرالاً بالجيش السوري. في وقت سابق من هذا الأسبوع ، تحدث رئيس الوزراء نتنياهو في مؤتمر إيباك السنوي في واشنطن العاصمة حول تأثير إيران المتنامي في الشرق الأوسط وقال “هناك أخبار سيئة ..الأمور السيئة تزداد سوءًا ، علينا التعامل مع هذا التحدي – وأنا أفكر تحديدًا في ما نفعله بشأن إيران”.

وفي شأنٍ ذي صلة قالت صحيفة معاريف ضمن تقرير بعنوانمسؤول سوري سابق لـ معاريف: “حزب الله لديه أسلحة كيميائية” إن إيران تقوم بتصنيع صواريخ قصيرة ومتوسطة المدى في سوريا برأس حربي كيميائي، بل وإن هناك بعض الأسلحة الكيميائية الموجودة بالفعل في حيازة حزب الله. هذا ما قاله الجنرال السوري السابق زهير السقط، الذي يرأس مركز كشف ومراقبة استخدام الأسلحة الكيميائية في بلجيكا في حديثه مع صحيفة معاريف الإسرائيلية. ووفقاً لما ذكره الجنرال، فإن إيران لا تزال مورداً رئيسياً للأسلحة الكيميائية للنظام السوري، إلى جانب التطوير المستقل للأسلحة الكيميائية في الأراضي السورية. وقال إنه تم نقل جزء كبير من مخزونات الأسلحة الكيميائية إلى حزب الله. وأضاف السقط إن العلماء والمختصين والعسكريين الإيرانيين يطورون صواريخ برؤوس حربية كيميائية تصل إلى مدى يتراوح بين 5 و35 كيلومتراً. ووصل الجنرال السقط إلى باريس لتحذير الحكومات الأوروبية من أن مشكلة الأسلحة الكيميائية لم تخرج بعد من جدول الأعمال. وقال “إن الجيش السوري والميليشيات التي تدعمه تقوم بهجمات يومية على السكان، وتستخدم غاز الكلور”. يذكر أن السقط هاجم الجيش السوري في عام 2013 وغادر البلاد بعد أن كان مسؤولاً عن التطوير العلمي لأسلحة الحرب الكيميائية في الحرب الأهلية، ورفض استخدام الأسلحة الكيميائية ضد المدنيين واستبدل الذخائر الكيميائية بمواد غير ضارة. ويستقبل المركز- الذي يرأسه اليوم-  شهادات من الميدان ويسجلها وفقاً لسلسلة من المعايير. وفيما يتعلق بمسألة التعاون مع كوريا الشمالية، أكد الجنرال أن كوريا الشمالية زودت سوريا بالأسلحة الكيميائية وساعدتها في تركيبها واستخدامها ضد المدنيين. كما قال إنه بصفته ضابطاً كبيراً في الجيش السوري، كان يرافق ضباطاً من كوريا الشمالية جاءوا لتقديم المشورة بشأن الأسلحة الكيميائية لمختلف الوحدات.

في موضوعٍ مشابهٍ نشرت الغارديان خبراً بعنوان “تأجيل قافلة المساعدات إلى الغوطة وسط مخاوف من هجوم كيميائي” قالت فيه إنه تم تأجيل قافلة مساعدات للمدنيين المحاصرين في الغوطة الشرقية، حيث قال مراقبون إن هجوماً كيميائياً مشتبهاً به أصاب منطقة المتمردين السوريين وسط قتال عنيف “تم تأجيل القافلة اليوم مع تطور الوضع على الأرض، وقالت المتحدثة باسم اللجنة الدولية للصليب الأحمر إنجي صدقي: “لا يسمح لنا بتنفيذ العملية في مثل هذه الظروف”. ومن المتوقع أن تنقل القافلة المشتركة بين اللجنة الدولية والأمم المتحدة والهلال الأحمر السوري المساعدات إلى مدينة دوما الرئيسية يوم الخميس. وبدلاً من ذلك ، كانت الشاحنات متوقفة على حواف الغوطة الشرقية ، عند نقطة تفتيش وافيدين التي تسيطر عليها الحكومة ، حسبما ذكرت وكالة الأنباء الفرنسية. وقامت قوات الحكومة السورية يوم الأربعاء الماضي بتقسيم المنطقة المحاصرة إلى قسمين، ما أدى إلى مزيد من الضغط على المتمردين وعشرات الآلاف من المدنيين المحاصرين داخلها. وقالت وسائل إعلام حكومية سورية إن القوات سيطرت على بلدة بيت سوا ومعظم مناطق مسرابا التي يسيطر عليها المتمردون في قلب المنطقة.

“سوريا تدخل فصلاً جديداً من الرعب” والأسد يتقدم داخل الغوطة

نشرت الأندبندنت خبراً بعنوان “سوريا تدخل فصلاً جديداً من الرعب والأسد يتقدم داخل الغوطة” قالت فيه إن مسؤولاً كبيراً في الأمم المتحدة قال إن البؤس والدمار في إحدى ضواحي دمشق المحاصرة التي تسببت فيها الحملة السورية المستمرة من أجل القضاء على المعارضة يدل على “مرحلة جديدة من الرعب” في الحرب السورية. وقال رئيس لجنة حقوق الإنسان زيد رعد الحسين يوم الأربعاء إن ادعاءات الرئيس بشار الأسد أن قواته تبذل كل ما في وسعها لحماية المدنيين خلال الهجوم الذي استمر أسبوعين على الغوطة الشرقية “ادعاءات سخيفة”. وقتلت “الهجمات العشوائية والوحشية” التي تدعمها روسيا ما لا يقل عن 800 شخص، وهرب معظم سكان المنطقة الذين يقدر عددهم ب 400 ألف شخص إلى  الأقبية هرباً من القصف المكثف والضربات الجوية على الرغم من مطالب الأمم المتحدة بوقف إطلاق النار في 24 فبراير.

حليف لا غنى عنه”:  منظمة الأيباك تشيد بدولٍ عربية

نشرت ميدل إيست آي خبراً بعنوان “حليف لا غنى عنه”:  منظمة الأيباك تشيد بدولٍ عربية قالت فيه إن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو صرح يوم الثلاثاء أن بلاده “حليف لا غنى عنه” للدول العربية المجاورة في نزاعها مع إيران. وقال في مؤتمر السياسة السنوي للجنة الشؤون العامة الأمريكية الإسرائيلية (إيباك): “هذا ينطبق على مصر والأردن ، وشركاء إسرائيل في السلام منذ أمد طويل ، ولكن أيضاً للعديد من الدول العربية الأخرى في الشرق الأوسط”. كما أشاد رئيس المؤتمر ستيفن جرينبرج ورؤساء المنظمات اليهودية الأمريكية الكبرى بالإمارات العربية المتحدة في حدث إيباك يوم الإثنين. وقال غرينبرغ: “في دولة الإمارات العربية المتحدة، وجدت دولة متسامحة وتعددية، تشجع النساء في الحكومة والقطاع الخاص، كما تلتزم بمكافحة الإرهاب والتطرف بكل أشكاله”. ودعا لتشجيع المملكة العربية السعودية ودول الخليج الأخرى على اتباع مسار مماثل لدولة الإمارات العربية المتحدة. ووصف نتنياهو الاتفاق النووي الإيراني بأنه “تهديد لبقاء اسرائيل” قائلاً إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مستعد للابتعاد عن الاتفاق وفرض العقوبات مجدداً على طهران. وقال نتنياهو إن الاتفاق بين طهران والقوى العالمية يعرض السلام العالمي للخطر وأضاف أن المعاهدة تمنح إيران “طريقاً واضحاً” نحو تطوير ترسانة نووية.

تركيا تطلب من الولايات المتحدة منع الأكراد من تحويل المقاتلين إلى غرب سوريا، والسعودية تصنفها ضمن محور الشر

نشرت نيوزويك خبراً بعنوان “إيران وتركيا محور شر للمملكة العربية السعودية” قالت فيه إن محمد بن سلمان وصف تركيا وإيران والجماعات الدينية المتطرفة ب “مثلث الشر”، وفقاً للأهرام. كما استخدمت منافذ أخرى مثل الشروق مصطلح “محور الشر”، مستحضرةً خطاب جورج دبليو بوش الشهير عام 2002 والذي أدى إلى الحرب في العراق، والتي تم اختيارها – إلى جانب إيران وكوريا الشمالية – أعداءً الولايات المتحدة. ونقلت الجزيرة عن الأمير قوله “العثمانيون وإيران والإرهابيون هم ثالوث الشر” في إشارة إلى الإمبراطورية العثمانية التي كانت موجودة منذ أكثر من 500 عام وممتدة في أجزاء من أوروبا وشمال إفريقيا والشرق الأوسط. وفي بيان، نفت سفارة الرياض في أنقرة إدراج تركيا في التعليقات التي حظيت بتغطية إعلامية واسعة النطاق قائلةً: “كانت هناك تقارير صحفية تفيد بأن صاحب السمو الملكي ولي العهد ذكر في مقابلة مع بعض القنوات الإعلامية في القاهرة قال إن هناك قوى شر في المنطقة، وقد ذكر بعض من هذه المصادر الإعلامية كذباً تركيا”، كما جاء في البيان. وأضافت السفارة “نود أن نوضح أن صاحب السمو الملكي ولي العهد كان يشير إلى ما يسمى جماعة الإخوان المسلمين والجماعات المتطرفة”.

وفي نفس الشأن وتحت عنوان “السعودية ضد أردوغان: تركيا جزء من مثلث الشر” ذكرت صحيفة معاريف نقلاً عن وكالة رويترز للأنباء أن ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان قال إن تركيا جزءً من “مثلث الشر” مع إيران والمنظمات الإسلامية المتطرفة في الشرق الأوسط. واتهم الأمير السعودي أنقرة برغبتها في استعادة الخلافة الإسلامية التي انهارت قبل نحو 100 عام مع سقوط الإمبراطورية العثمانية. وتعرب تصريحاته عن قلق المملكة العربية السعودية العميق إزاء الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الذي يعتبر حزبه الإسلامي حليفاً لقطر والإخوان المسلمين ويتعارض مع السعودية ودول الخليج الأخرى. كما تعاونت تركيا مع إيران -المنافس الرئيسي للمملكة العربية السعودية في المنطقة- في محاولة للتوصل إلى وقف لإطلاق النار شمالي سوريا في الشهور الأخيرة حيث يقوم الجيش التركي بقصف القوات الكردية. وقال الأمير في حديث أثناء زيارته الأولى لمصر منذ أن أصبح ولي عهد المملكة إن “مثلث الشر الحالي يشمل إيران وتركيا والمنظمات الدينية المتطرفة”. وأضاف بن سلمان أن النزاع مع قطر يمكن أن يستمر لفترة طويلة كما الحصار الأمريكي المفروض على كوبا منذ 60 عاماً.

في موضوعٍ مشابهٍ نشرت نيويورك تايمز خبراً بعنوان “تركيا تطلب من الولايات المتحدة منع الأكراد من تحويل المقاتلين إلى غربي سوريا” قالت فيه إن الحكومة التركية اتخذت خطوة غير عادية يوم الأربعاء بمطالبة الولايات المتحدة بمنع القادة الأكراد من تحويل قواتهم من مناطق في شرقي سوريا إلى القتال في عفرين غرباً. وجاء الطلب بعد إعلان القوات الكردية المتحالفة ضد جماعة “داعش” المتشددة ، أنها تعتزم إرسال 1700 مقاتل من دير الزور، وهو إقليم شرقي مهم استراتيجياً ، إلى القتال ضد تركيا في عفرين، وقال إبراهيم كالين، المتحدث باسم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن بلاده اتخذت “الخطوات اللازمة” من خلال القنوات الرسمية و”يتوقع من الولايات المتحدة أن تتدخل بشكلٍ مطلق” لمنع تحرك القوات الكردية من منبج إلى عفرين. وأضاف السيد كالين: “هذا حقنا الطبيعي”.

ماكرون: سيأتي يوم ستعترف فيه فرنسا بالقدس عاصمة لإسرائيل واجتماع قمة عودي إسرائيلي في مصر 

قالت صحيفة يديعوت أحرونوت إن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أعلن يوم الأربعاء أن فرنسا “ستعترف يوماً ما بالقدس عاصمة لإسرائيل”. وقال إن هذه الخطوة ستحدث “في الوقت المناسب” خلال عملية السلام مع الفلسطينيين. وفي العشاء السنوي لجمعية المنظمات اليهودية في فرنسا، أوضح ماكارون أن “أمن حليفتنا إسرائيل موضوع لا يمكن التفاوض عليه”. وخلال المؤتمر، طلب رئيس المنظمة من الرئيس الفرنسي الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل لكن ماكرون رد قائلاً: “لن يكون صادقاً بالنسبة لي أن أسعدكم ليوم واحد إذا قمت بذلك، وقد قلت لصديقي دونالد ترامب إنه كان مخطئاً عندما أعلن من جانب واحد الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل لأن هذا الاعتراف لا يساعد على حل النزاع “.

وقالت صحيفة إسرائيل اليوم ضمن تقرير بعنوان “اجتماع قمة إسرائيلي سعودي في مصر” إن صحيفة “العربي الجديد” ذكرت يوم الأربعاء أنه خلال زيارة ولي العهد السعودي محمد بن سلمان لمصر في وقت سابق من هذا الأسبوع؛ عقد اجتماعاً مع كبار المسؤولين الإسرائيليين. وركزت المحادثات على تطبيع العلاقات بين السعودية وإسرائيل، ومن بينها التزام السعودية بـ”صفقة القرن” بقيادة الرئيس الأميركي دونالد ترامب. وكجزء من “الصفقة”، ستشارك إسرائيل في مشروع عقاري في خليج العقبة، وهو مدينة ستبنى على ساحل البحر الأحمر في المملكة العربية السعودية. ويشارك ولي العهد السعودي محمد بن سلمان -الذي يتواجد حاليا في بريطانيا في إطار “حملة التتويج”- بتفعيل ضغط هائل خلف الكواليس على رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس للدخول في “صفقة القرن” التي يروج لها الأميركيون.

وفي سياقٍ منفصل قالت صحيفة هآرتس ضمن تقرير لها بعنوان “الكنيست يوافق على مشروع قانون ينص على سحب الإقامة الدائمة للفلسطينيين” إن الكنيست وافق يوم الأربعاء على مشروع قانون يسمح لوزير الداخلية بالغاء الإقامة الدائمة للفلسطينيين الذين يعيشون في القدس الشرقية ومواطنين إسرائيليين آخرين في حال ثبت تورطهم بنشاطات إرهابية أو قيامهم بزعزعة أمن إسرائيل. ووفقاً لمشروع القانون فإن إسرائيل ستكون قادرة على طرد السكان في حال إلغاء إقامتهم. وأيد 48 من أعضاء الكنيست مشروع القانون، وعارض 18 عضوا، بينما امتنع 6 عن التصويت.

وقالت صحيفة يديعوت أحرونوت ضمن تقرير بعنوان “السفير الإسرائيلي في جنوب السودان يوزع الغذاء على المواطنين” إن وفداً من وزارة الخارجية الإسرائيلية برئاسة سفير إسرائيل في جنوب السودان حنان غودر قام بتوزيع 20 طناً من المواد الغذائية على اللاجئين النازحين بسبب الحرب الأهلية. وفي قرية جبل دينكا النائية على مشارف العاصمة جوبا، استقبلت 50 إمرأة في القرية الطاقم الإسرائيلي الذي جاء إلى عملية توزيع الأغذية بالغناء والرقص. وقد عانى جنوب السودان في السنوات الأخيرة من أزمة إنسانية حادة ناجمة عن العنف الشديد وتغير المناخ في المنطقة. وتعتبر البلاد الآن واحدة من أسوأ مناطق الكوارث في العالم.

أعمال شغب ضد المسلمين في سريلانكا

قالت صحيفة إسرائيل اليوم إن الحكومة السريلانكية حجبت الوصول إلى العديد من مواقع التواصل الإجتماعي -بما فيها فيسبوك- بعد أسبوع من أعمال الشغب الشديدة في مدينة كينيدي حيث تم الهجوم على عدد من جماعات المسلمين في المدينة. يذكر أن التوترات بين الطوائف في المدينة ازدادت في العام الماضي بعد اتهام المتطرفين البوذيين المسلمين المحليين بتدنيس أماكنهم المقدسة في المدينة ومحاولة نشر الإسلام في المدينة. كما وقعت أعمال الشغب على خلفية استقبال مئات الروهينغا الذين فروا من العنف ضد المسلمين في ميانمار، وقبولهم كجزء من برنامج اللجوء السياسي الأمر الذي أثار غضب المتطرفين البوذيين. وقد أعلنت الشرطة في المدينة حظر التجوال خشية وقوع أعمال عنف.

الولايات المتحدة تدرس بيع طائرات F-35 للإمارات العربية

قالت صحيفة إسرائيل اليوم إن الإدارة الأمريكية تدرس إمكانية بيع طائرات إف – 35 إلى الإمارات العربية المتحدة الأمر الذي يثير قلق إسرائيل. المنطق وراء القرار الأمريكي هو تزويد الحليف للولايات المتحدة في الخليج الفارسي بقدرات ضد إيران، جنباً إلى جنب مع الجانب الاقتصادي الذي سيساعد الاقتصاد الأمريكي.

الإعلانات

Add comment

اترك تعليقاً

الإعلانات
%d مدونون معجبون بهذه: