الشرق الأوسط في الصحف العالمية تقارير دورية

الإثنين 13 حزيران: الأمريكيون يمولون التوسع العسكري الإيراني وإسرائيل تهدم منازل عائلات منفذي الهجمات

AR-160619813

 

  • بوست أند كورير: دافعو الضرائب الأمريكيون يمولون التوسع العسكري الإيراني
  • مقتل 5 من مسلحي داعش وتدمير معدات ومواقع في قصف تركي وغارات للتحالف
  • إسرائيل تهدم منازل عائلات منفذي هجوم تل أبيب وطعن دافنا مئير
  • رسالة بن سلمان لـ واشنطن: السعودية لا تزال فرصة استثمارية كبرى
  • ديفيد هيرست: الغنوشي مانديلا تونس.. لكن ثناء الغرب رخيص ولا يغني عن الأموال
  • توم مورنهوت- كلايمت تشانج نيوز: دعم السيسي يتآكل.. وحكومته بحاجة لاستراتيجية جديدة

 

الأمريكيون يمولون التوسع العسكري الإيراني

قالت صحيفة بوست أند كورير: إن أحد النتائج غير المتوقعة لانفتاح الرئيس أوباما على إيران هو أن دافعي الضرائب الأمريكيين أصبحوا يمولون سباق التسلح في الشرق الأوسط. وفي حين تتعمد الولايات المتحدة زيادة الدعم العسكري لحلفاء مثل مصر وإسرائيل، فإن واشنطن تقوم بدون قصد بتمويل بعض النفقات العسكرية الإيرانية أيضًا.

واستشهد المقال بـ 1.7 مليار دولار ضختها الخزانة الأمريكية في شريان البنك المركزي الإيراني خلال شهر يناير الماضي كجزء من صفقة تبادل الأسرى وتنفيذ الاتفاق النووي.

مضيفًا: “لشهور ظل مصير هذه الأموال غامضا، حتى تم حل اللغز في مايو عندما وافق مجلس الوصاية على ميزانية الحكومة لعام 2017 والتي أقرت نقل المبلغ من البنك المركزي إلى الجيش.

مقتل 5 من مسلحي داعش في قصف تركي وغارات للتحالف

قصفت مدافع الهاوتزرز التركية عددا من الأهداف التابعة لتنظيم الدولة في شمال صباح اليوم، حسبما نقلته صحيفة حرييت ديلي نيوز عن مصادر عسكرية.

وأكدت المصادر تدمير سيارة مزودة بصواريخ كاتيوشا كان مخططًا أن تشن هجمات ضد تركيا، إلى جانب استهداف مبنيين وموقعي إطلاق صواريخ.

في الوقت ذاته، شنت طائرات تابعة للتحالف الذي تقوده الولايات المتحدة عدة غارات في منطقة طوغلي السورية.

وأفادت التقارير الأولية بأن غارات التحالف وقصف الهاوتزرز أسفرت عن مقتل خمسة مسلحين.

إسرائيل تهدم منازل عائلات منفذي الهجمات  

كشفت صحيفة إسرائيل هيوم (إسرائيل اليوم) عن استعداد جيش الاحتلال الإسرائيلي لهدم منازل عدد من الفلسطينيين الذين يشتبه في علاقتهم بهجوم تل أبيب.

وذكرت الصحيفة الإسرائيلية أنه تم إخلاء العائلات الفلسطينية خلال عطلة نهاية الأسبوع، مشيرة إلى أن التحقيقات لا تزال جارية، كما صدر أمر بحظر النشر في القضية.

وفي عطلة نهاية الأسبوع أيضًا، قام جيش الاحتلال الإسرائيلي وحرس الحدود والإدارة المدنية بهدم منزل الشاب الفلسطيني الذي طعن المستوطنة دافنا مئير جنوب الخليل، كما شن الجيش غارات أمنية شمال شرق بيت لحم، وقام بمصادرة معدات ومتفجرات.

مستقبل العلاقات السعودية-الأمريكية

نشرت هيئة الإذاعة البريطانية تقريرًا أعدته كيم غطاس بعنوان “هل لا تزال الولايات المتحدة بحاجة إلى السعودية؟” استهلته بالإشارة إلى أن الشهور الـ 12 الفائتة كانت صعبة بالنسبة للتحالف المستمر منذ سبعة عقود بين واشنطن والرياض.

واستشهدت المراسلة بغضب المملكة من الاتفاق النووي الإيراني، ووصف الرئيس أوباما السعودية بـ”الراكب المجاني”، وصولا إلى تهديد السعودية ببيع سندات حكومية أمريكية تبلغ قيمتها 750 مليار دولار، والهجوم الإعلامي التي تتعرض له العائلة المالكة عبر عناوين الصفحات الرئيسية.

وتطرق التقرير إلى الزيارة المرتقبة لولي ولي العهد السعودي إلى واشنطن، القادم برسالة مختلفة هذه المرة- بحسب “كيم”- مفادها: ربما لا نروق لكم، ولم تعودوا بحاجة إلى نفطنا كما كنتم في السابق، لكن المملكة لا تزال تمثل فرصة استثمارية كبرى.

الغنوشي.. مانديلا تونس

وصف الكاتب ديفيد هيرست زعيم حزب النهضة التونسي راشد الغنوشى بأنه مثل مانديلا؛ يخاطر بكل شيء من أجل المصالحة والديمقراطية، ويحاول تحقيق تغيير جذري في السياسات التونسية ما بعد الثورة لحمايتها من الفوضى المحيطة.

واستدرك الكاتب: أحرز السياسيون تقدما على صعيد المصالحة كما السياسات المتعلقة بالهوية. بيدَ أن المستقبل الاقتصادي لا يزال غير مؤكد. وفي حين يغدق الغرب الثناء على زعماء مثل الغنوشي والسبسي، تبقى الكلمات رخيصة، لا تسمن ولا تغني عن المال.

بعد تآكل الدعم الشعبي.. ما يحتاجه السيسي لمواجهة التحديات

رأى الباحث توم مورنهوت أن حكومة السيسي تحتاج إلى استراتيجية تواصل جديدة للحفاظ على الدعم الشعبي، في ظل السخرية التي استقبلت بها وسائل الإعلام الاجتماعي التدابير الأخيرة التي اتخذها السيسي، وتآكل الدعم الشعبي لحكمه.

وأضاف، في مقاله المنشور على موقع كلايمت تشانج نيوز: من مصلحة السيسي طرح مبادرة جديدة ومنظمة ومتسقة لكسب ثقة الشعب وصبره. هذا يعني أنه بحاجة إلى تشديد المساءلة الحكومية، وتضييق الخناق تدريجيًا على الفساد.

وأردف: في حين أن إصلاح الدعم ليس سهلا، إلا أن مصر شهدت بداية طيبة. ويتعين الآن على السيسي وحكومته مواصلة العمل الشاق، ذلك أن الغالبية الساحقة من المصريين يشاركون بالفعل بنصيبهم من التضحية.