الشرق الأوسط في الصحف العالمية تقارير دورية

الخميس 23 شباط: استئناف المحادثات السورية غير المباشرة في جنيف والمبعوث الأممي يشكك فيها

1

على وقع القصف، اهتمام إعلامي غربي مكثف باستئناف المحادثات السورية غير المباشرة في جنيف بعد توقف 10 أشهر، في ظل توقعات منخفضة جدًا.. ومصادر دبلوماسية أوروبية تؤكد أن “ المدمرة” تمثل معضلة لـروسيا، لذلك تضع أوروبا والخليج شروطًا مسبقة لتمويل إعادة الإعمار..  والباحثة منى العلمي تنصح المعارضة السورية بعقد صفقة مع روسيا لكبح جماح إيران..  ولقاء القوات الأمريكية والكردية أبرز محطات زيارة “ماكين” السرية إلى .

 

على وقع القصف.. استئناف المحادثات السورية غير المباشرة في جنيف بعد توقف 10 أشهر

لأول مرة منذ عام، استأنفت فصائل المعارضة السورية المعترف بها غربيًا والحكومة السورية المفاوضات غير المباشرة في جنيف عبر وسيط، لكن المبعوث الأممي إلى سوريا ستفان دي ميستورا قلل من سقف التوقعات.

وذكر “دي ميستورا” أن روسيا طلبت من الحكومة السورية أن توقف الغارات الجوية أثناء المفاوضات، كما طلب من الدول القريبة من فصائل المعارضة أن تبذل جهدا لتوقف عملياتها خلال الفترة ذاتها.

بيدَ أن وكالة رويترز نقلت عن المرصد السوري قوله إن الطائرات الحربية السورية نفذت غارات جوية على المناطق التي يسيطر عليها المتمردون في محافظات درعا وحماة وحلب، فيما أطلق مسلحون صواريخ على أهداف حكومية.  

حظيت المفاوضات باهتمام إعلامي غربي كبير، وفيما يلي أبرز هذه العناوين:

واشنطن بوست: الأمم المتحدة تستضيف محادثات “جنيف الرابعة”.. تكملة أم سيناريو جديد لسوريا؟

الجزيرة الإنجليزية.. المحادثات السورية في جنيف.. “توقعات منخفضة جدًا”

الجارديان: المبعوث الأممي إلى سوريا يتعهد بـ”محاولة جدية” مع استئناف محادثات السلام في جنيف

سترايتس تايمز الباكستانية: استئناف المحادثات السورية.. لكن السلام بعيد المنال

واشنطن بوست: استئناف محادثات السلام السورية.. لكن الأسد في مقعد السائق

فويس أوف أميركا: لا اخترقات متوقعة في محادثات السلام السورية القادمة

دويتشه فيله: المبعوث الأممي يتشكك في حدوث “اختراق” خلال محادثات السلام السورية

مركز أخبار الأمم المتحدة نقلا عن المبعوث الأممي: المفاوضات السورية قد لا تسفر عن اختراق.. لكنها تحتاج إلى الزخم للحفاظ عليها

فرانس 24: توقعات منخفضة مع استئناف المحادثات السورية مرة أخرى

– وكالة سبوتنيك الروسة: المبعوث الأمريكي الخاص لسوريا “راتني” يمثل واشنطن في محادثات جنيف

بلومبرج: استئناف المحادثات السورية في جنيف برعاية الأمم المتحدة بعد توقف 10 أشهر

بي بي سي: الأطراف السورية المتحاربة تجري محادثات في جنيف

– وكالة تاس الروسية: انطلاق جولة جديدة من المحادثات السورية في جنيف

ديلي صباح التركية: استئناف المحادثات السورية برعاية الأمم المتحدة في سويسرا

 

“سوريا المدمرة” معضلة لـروسيا.. وشروط أوروبية وخليجية لتمويل إعادة الإعمار

قالت صحيفة فاينانشيال تايمز إن روسيا تضغط على القوى العالمية لتزويد سوريا بمليارات الدولارات من أجل إعادة الإعمار، بهدف تعزيز جهودها المتعثرة لإنهاء الصراع المستمر منذ ست سنوات، وهو الملف الذي يتوقع أن يتصدر جدول أعمال محادثات جنيف، بحسب ميخائيل بوجدانوف نائب وزير الخارجية الروسي.

لكن الدول الأوروبية والخليجية غاضبة من التدخل العسكري الروسي الذي جعل الحرب تميل لصالح الرئيس بشار الأسد، وبالتالي فإنها لن تسهم في هذه الجهود إلا إذا أمَّنت موسكو تسوية سلمية تمهد الطريق لانتقال سياسي في نهاية المطاف، بحسب دبلوماسيين غربيين.

وأضاف دبلوماسي أوروبي: “إنهم [روسيا] يتدخلون، ويحدثون الفوضى في الأرجاء، ويكسرون كل شيء، ثم يريدون من الجميع أن يدفعوا ثمن ذلك”. فيما قال دبلوماسي آخر يتواجد في منطقة الأوسط: ” الروس حقا لا يريدون أن يرثوا سوريا مدمرة تماما. هذا مشكلة ستلتصق بهم مثلما طاردت العراق الأمريكيين”.

منى العلمي: نصيحة للمعارضة السورية.. اعقدوا صفقة مع روسيا لكبح جماح إيران

نصحت الباحثة منى العلمي المعارضة السورية بالتوصل إلى صفقة مع روسيا تقضي بكبح جماح إيران، معتبرة أن نفوذ موسكو على الساحة العسكرية السورية وحقيقة أن الكرملين لديه أهداف محدودة في سوريا، على خلاف إيران، يجعل الطرف الروسي طرفًا لا يمكن للمعارضة السورية ومؤيديهم من العرب أن يتجنبوه.

وأضافت في مقالٍ نشره موقع ميدل إيست آي: موسكو هناك على المدى الطويل، وهي القوة الوحيدة القادرة على احتواء طموحات إيران في سوريا. لذلك من الضروري أن تتعلم المعارضة العمل مع روسيا في الشأن السوري، سواء في أستانة أو جنيف أو في أي مكان آخر.

لقاء القوات الأمريكية والكردية.. أبرز محطات زيارة “ماكين” السرية إلى سوريا

تغطية إعلامية غربية مكثفة أخرى حظيت بها الزيارة “السرية” الأولى من نوعها التي قام بها السيناتور الأمريكي الجمهوري، جون ماكين، إلى شمال سوريا الأسبوع الماضي، لزيارة القوات الأمريكية المنتشرة هناك ومناقشة حملة مكافحة داعش والعمليات الجارية لاستعادة الرقة، حسبما أكد مكتبه لشبكة سي إن إن.

في حين أبرزت إن بي آر، يو إس نيوز، يو إس إيه توداي، لقاء القوات الأمريكية باعتبارها الهدف الرئيس لزيارة “ماكين” المفاجئة إلى سوريا، أشارت إيه بي سي نيوز إلى أن لقاء الأكراد كان أيضًا على جدول أعمال الزيارة، وذكر موقع رووداو أن “ماكين” زار كوباني والتقى القوات الكردية التي تقاتل داعش، ولفتت فوكس نيوز إلى أن الرحلة تأتي بموازاة مناقشة الولايات المتحدة خططا جديدة لمحاربة تنظيم الدولة.  

يأتي ذلك بعد أسابيع من زيارة سرية أخرى قامت بها النائبة الديمقراطي تولسي غابارد إلى سوريا أيضا، التقت خلالها الرئيس السوري بشار الأسد، وتحمَّلت النائبة الأمريكية نفقات الرحلة بعد أن وُضع تمويلها تحت المجهر.